الأصل اللّفظي

الأصل اللّفظي
وأسّس الشيخ قدس سرّه الأصل اللّفظي أيضاً ، لأنّ مقتضى عمومات النهي عن العمل بالظنّ هو : عدم التعبّد بكلّ ظن من الظنون إلا ما خرج بالدليل ، فإذا شك في جواز التعبّد بطن يكون مرجع الشك إلى التّخصيص الزائد ، وفي مثله يتمسّك بعموم ( وَلا تَقْفُ ما لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ )(1) ونحوه . فالأصل فيما شك في حجيّته هو العدم .
وقد أورد عليه السيد الخوئي والميرزا النائيني ، كلّ بوجه :


(1) سورة الإسراء : 36 .

تحقيق الاُصول (5) تأليف: (آية الله السيد علي الحسيني الميلاني)

تم السحب من: http://www.al-milani.com/library/lib-pg.php?booid=34&mid=418&pgid=5548