حكم الإحتياط مع وجود الظنّ الخاص

حكم الإحتياط مع وجود الظنّ الخاص
الثالث : هل هناك مع وجود الظن الخاص تخييرٌ للمكلّف في مقام العمل ، بأنْ يعمل أوّلاً بمقتضى الظن ثم يأتي بالاحتياط ، أو بالعكس ، أو عليه أوّلاً الإطاعة الظنيّة ثم له أن يأتي بالاطاعة الإحتمالية ؟
قال الشيخ والميرزا الشيرازي بعدم التخيير وتعيّن تقديم الإطاعة الظنية .
وخالف الاستاذ ، لأنه مع قيام خبر الثقة ـ مثلاً ـ يلغى احتمال الخلاف تعبّداً أمّا وجداناً فلا ، ومع وجود احتمال الخلاف بالوجدان ، فالاحتياط حسن ، ولكنْ لا دليل على تقديم العمل بمقتضى الظن الخاص ، والمحققان المذكوران لم يذكرا دليلاً .
هذا تمام الكلام في مباحث القطع .

تحقيق الاُصول (5) تأليف: (آية الله السيد علي الحسيني الميلاني)

تم السحب من: http://www.al-milani.com/library/lib-pg.php?booid=34&mid=417&pgid=5476