قول كاشف الغطاء بعدم حجيّة قطع القطّاع

قول كاشف الغطاء بعدم حجيّة قطع القطّاع
قال الشّيخ قدّس سرّه :
قد اشتهر في ألسنة المعاصرين أنّ قطع القطّاع لا اعتبار به ، ولعلّ الأصل في ذلك ما صرّح به كاشف الغطاء(1) قدّس سرّه بعد الحكم بأنّ كثير الشك لا اعتبار بشكّه ، قال : وكذا من خرج عن العادة في قطعه أو ظنّه فيلغو اعتبارهما في حقّه .
قال الشّيخ :
ثم إنّ بعض المعاصرين وجّه الحكم بعدم اعتبار قطع القطّاع ـ بعد تقييده بما إذا علم القطّاع أو احتمل أنْ يكون حجيّة قطعه مشروطة بعدم كونه قطّاعاً ـ بأنه يشترط في حجيّة القطع عدم منع الشارع عنه ، وإنْ كان العقل أيضاً قد يقطع بعدم المنع إلاّ أنه إذا احتمل المنع يحكم . بحجيّة القطع ظاهراً ما لم يثبت المنع .


(1) كشف الغطاء : 64 .

تحقيق الاُصول (5) تأليف: (آية الله السيد علي الحسيني الميلاني)

تم السحب من: http://www.al-milani.com/library/lib-pg.php?booid=34&mid=417&pgid=5431