الجواب عنه

الجواب عنه
ويمكن الجواب عنه :
أمّا نقضاً ، فبحرمة الإعانة أو التعاون ـ على القولين ـ على الإثم ، كحرمة الإثم ، مع خروج

الإعانة أو التعاون عنه ، فكما يقال هناك بالحرمة يقال هنا ، والجواب الجواب .
وأمّا حلاًّ ، فإنّ القصد يضاف تارةً : إلى العنوان وهو الظلم ، فيكون خارجاً عنه قطعاً ، واخرى :

يضاف إلى معنون الظلم ـ وهو المعصية ـ فيكون القصد من مصاديق الظلم . والأمر في التجري

من القسم الثاني ، إذ العزم على الظلم مصداق لمعنون الظلم وهو المعصية ، فهو ظلم وقع

مقدّم

تحقيق الاُصول (5) تأليف: (آية الله السيد علي الحسيني الميلاني)

تم السحب من: http://www.al-milani.com/library/lib-pg.php?booid=34&mid=416&pgid=5319