9 ـ بكاؤه على الفتيا بالرأي

9 ـ بكاؤه على الفتيا بالرأي:
وأجمع المؤرّخون على رواية خبر بكائه في مرض موته وقوله: «ليتني جُلدت بكلّ كلمة تكلّمت بها في هذا الأمر بسوط»(1).
ولا بُدّ له أن يبكي . . . ومن أحقّ منه بالبكاء كما قال؟! وهل ينفعه؟!
فقد قال الليث بن سعد: «أحصيت على مالك بن أنس سبعين مسألة، كلّها مخالفة لسُنّة رسول اللّه صلّى اللّه عليه ]وآله[ وسلّم ممّا قال فيها برأيه. قال: ولقد كتبت إليه ]أعظه[ في ذلك»(2).

(1) وفيات الأعيان 4 / 137 ـ 138، جامع بيان العلم 2 / 1072، شذرات الذهب 1 / 292.
(2) جامع بيان العلم 2 / 1080.

الرسائل العشر في الأحاديث الموضوعة في كتب السنة تأليف: (آية الله السيد علي الحسيني الميلاني (دام ظله))

تم السحب من: http://www.al-milani.com/library/lib-pg.php?booid=25&mid=299&pgid=3760