الحديث المقلوب عند مسلم

الحديث المقلوب عند مسلم:
وأخرجه مسلم في كتاب فضائل الصحابة فقال:
«حدّثنا عبداللّه بن جعفر بن يحيى بن خالد، حدّثنا معن، حدّثنا مالك، عن أبي النضر، عن عبيد بن حنين، عن أبي سعيد: أنّ رسول اللّه صلّى اللّه عليه ]وآله [وسلّم جلس على المنبر فقال: عبد خيّره اللّه بين أنْ يؤتيه زهرة الدنيا وبين ما عنده فاختار ما عنده; فبكى أبو بكر وبكى فقال: فديناك بآبائنا وأُمّهاتنا.
قال: فكان رسول اللّه صلّى اللّه عليه ]وآله[ وسلّم هو المخيَّر وكان أبو بكر أعلمنا به.
وقال رسول اللّه صلّى اللّه عليه ]وآله[ وسلّم: إنّ أمنّ الناس عليَّ في ماله وصحبته أبو بكر، ولو كنت متّخذاً خليلاً لاتّخذت أبا بكر خليلاً ولكنْ أُخوّة الإسلام; لا تبقين في المسجد خوخة إلاّ خوخة أبي بكر.
حدّثنا سعيد بن منصور، حدّثنا فليح بن سليمان، عن سالم أبي النضر، عن عبيد بن حنين وبسر بن سعيد، عن أبي سعيد الخدري، قال: خطب رسول اللّه صلّى اللّه عليه ]وآله[ وسلّم الناسَ يوماً. بمثل حديث مالك»(1).

(1) صحيح مسلم 5 / 7 ـ 8 كتاب فضائل الصحابة باب من فضائل أبي بكر الصديق الرقم 2382 وذيله.

الرسائل العشر في الأحاديث الموضوعة في كتب السنة تأليف: (آية الله السيد علي الحسيني الميلاني (دام ظله))

تم السحب من: http://www.al-milani.com/library/lib-pg.php?booid=25&mid=299&pgid=3745