رواية عبداللّه بن عباس

رواية عبداللّه بن عباس
ورووا أيضاً هذا الحديث عن ابن عباس، إلاّ أن في سند الرواية:
1 ـ «سليمان بن أبي كريمة».
وقد ضعّفه أبو حاتم الرازي والجلال السيوطي ومحمّد بن طاهر وقال ابن عدي: «عامة أحاديثه مناكير» وقال الذهبي: «ليّن صاحب مناكير» راجع: (الموضوعات) لابن الجوزي و(ميزان الاعتدال) و(المغني) للذهبي، و(لسان الميزان) لابن حجر و(قانون الموضوعات) لمحمّد بن طاهر، وغيرها.
2 ـ «جويبر بن سعيد».
الذي قال النسائي في (الضعفاء) عنه: «متروك الحديث» والبخاري في (الضعفاء): «جويبر بن سعيد البلخي عن الضحاك، قال علي بن يحيى: كنت أعرف جويبراً بحديثين، ثم أخرج هذه الأحاديث فضعّف» وابن الجوزي في (الموضوعات): «وأما جويبر، فأجمعوا على تركه. قال أحمد: لا يشتغل بحديثه» وفي (الميزان) «قال ابن معين: ليس بشيء، وقال الجوزجاني: لا يشتغل به، وقال النسائي والدارقطني وغيرهما: «متروك الحديث» وفي (الكاشف): «تركوه» إلى غير ذلك من الكلمات.
3 ـ «الضحاك بن مزاحم».
وقد جاء في ترجمته من (الميزان) و(المغني) للذهبي و(تهذيب التهذيب) لابن حجر العسقلاني وغيرها: إنّ الرجل كان لا يحدّث عنه، ضعيفاً في الحديث، مجروحاً.
وقد أنكر شعبة وجماعة من كبار الأئمّة أن يكون لقي الرجل ابن عباس . .

الرسائل العشر في الأحاديث الموضوعة في كتب السنة تأليف: (آية الله السيد علي الحسيني الميلاني (دام ظله))

تم السحب من: http://www.al-milani.com/library/lib-pg.php?booid=25&mid=293&pgid=3538