تكملة

تكملة
لقد علم فيما سبق في غضون الكتاب: أن بعض طرق حديث النجوم يشتمل على حديث آخر وهو «إختلاف أمتي رحمة»، وقد ضعّف جماعة من المحدّثين الإسناد المشتمل على الحديثين.
فرأيت من المناسب أن أورد هنا بعض كلماتهم بالنسبة إلى هذا الحديث خاصة.
قال الحافظ العراقي:
«حديث (اختلاف أمتي رحمة) ذكره البيهقي في رسالته (الأشعرية) تعليقاً وأسنده في (المدخل) من حديث ابن عباس بلفظ: إختلاف أصحابي لكم رحمة.
وإسناده ضعيف»(1).
وقال الحافظ محمّد طاهر الهندي(2):
«في (المقاصد): إختلاف اُمتي رحمة. للبيهقي عن الضحاك عن ابن عباس رفعه في حديث طويل: وإختلاف أصحابي لكم رحمة.
وكذا الطبراني والديلمي.
والضحاك عن ابن عباس منقطع، وقال العراقي: مرسل ضعيف»(3).
وصرّح محمّد ناصرالدين الألباني المعاصر بأنه لا أصل له، ونقل كلمات جماعة في ذلك(4).
كانت تلك كلمات هؤلاء الأعلام من أهل السنّة في ردّ حديث النجوم وتضعيفه والحكم بوضعه . . . فلننتقل إلى الناحية التالية وهي أسانيد هذا الحديث ورجالها، لنرى كلمات الأئمة فيها بالتفصيل:

(1) المغني عن حمل الأسفار 1 / 27 بهامش إحياء العلوم.
(2) تُوجد ترجمته في: شذرات الذهب 8 / 410 والنور السافر 361 وأبجد العلوم 3 / 224 توفي سنة 986.
(3) تذكرة الموضوعات 90 ـ 91.
(4) سلسلة الأحاديث الضعيفة والموضوعة 1 / 76 ـ 78.

الرسائل العشر في الأحاديث الموضوعة في كتب السنة تأليف: (آية الله السيد علي الحسيني الميلاني (دام ظله))

تم السحب من: http://www.al-milani.com/library/lib-pg.php?booid=25&mid=293&pgid=3533