البحث
الصفحة الرئيسية آية الله السيد علي الحسيني الميلاني (دام ظله)المؤلفات آية الله السيد علي الحسيني الميلاني (دام ظله)الكتب العقائدية آية الله السيد علي الحسيني الميلاني (دام ظله) الرسائل العشر في الأحاديث الموضوعة في كتب السنة

حجم الخط الفهرس سحب الصفحة على الورق
صفحات أخرى من الفصل:
(2) حديث الاقتداء بالشيخين
كلمةٌ في «تمسّكوا بعهد ابن اُمّ عبد»
وقوله: «وتمسّكوا بعهد ابن اُمّ عبد» أو «إذا حدّثكم ابن اُمّ عبد فصدّقوه» ما معناه؟
إنْ كان «الحديث» فهل يصدّق في كلّ ما حدَّث؟
هذا لا يقول به أحدٌ . . . وقد وجدناهم على خلافه . . . فقد منعوه من الحديث، بل كذّبوه، بل ضربوه . . . فراجع ما رووه ونقلوه . . .(1).
وإنْ كان «العهد» فأيّ عهد هذا؟
لا بُدَّ أنْ يكون إشارةً إلى أمر خاصّ . . . صدر في مورد خاصّ . . . لم تنقله الرواة . . .
لقد رووا في حقّ ابن مسعود حديثاً آخر ـ جعلوه من فضائله ـ بلفظ: «رضيت لأمتي ما رضي لها ابن اُمّ عبد»(2) . . . ولكن ما هو؟
لا بُدَّ أنْ يكون صادراً في مورد خاصّ . . . بالنسبة إلى أمر خاصّ . . . لم تنقله الرواة . . ..
إنّه ـ فيما رواه الحاكم ـ كما يلي:
«قال النبيّ صلّى اللّه عليه ]وآله[ وسلّم لعبداللّه بن مسعود: إقرأ.
قال: أقرأ وعليك اُنزل؟!
قال: إنّي اُحبّ أن أسمعه من غيري.
قال: فافتتح سورة النساء حتى بلغ: (فَكَيْفَ إِذا جِئْنا مِنْ كُلِّ أُمَّة بِشَهيد وَجِئْنا بِكَ عَلى هؤُلاءِ شَهيدًا) فاستعبر رسول اللّه صلّى اللّه عليه ]وآله[ وسلّم، وكَفَّ عبداللّه.
فقال له رسول اللّه صلّى اللّه عليه ]وآله[ وسلّم: تكلّم.
فحمد اللّه في أول كلامه وأثنى على اللّه وصلّى على النبي صلّى اللّه عليه ]وآله [وسلّم وشهد شهادة الحقّ وقال:
رضينا باللّه ربّاً وبالإسلام ديناً، ورضيت لكم ما رضي اللّه ورسوله.
فقال رسول اللّه صلّى اللّه عليه ]وآله[ وسلّم: رضيت لكم ما رضي لكم ابن اُم عبد.
هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه»(3).
فانظر كيف تلاعبوا بأقوال النبي صلّى اللّه عليه وآله وتصرّفوا في السُنّة الشريفة . . . فضلّوا وأضلّوا . . .!!
ونعود فنقول: إنّ السُنّة الكريمة بحاجة ماسّة إلى تحقيق وتمحيص، لا سيّما في القضايا التي لها صلة وثيقة بأساس الدين الحنيف، تبنى عليها اُصول العقائد، وتتفرّع منها الأحكام الشرعيّة.
واللّه نسأل أنْ يتغمّد بواسع رحمته مشايخنا الأبرار، الّذين تعلّمنا في مدرستهم مناهج التحقيق، وتدربنا على سبل البحث والاستدلال . . . لا سيّما السيّد صاحب «عبقات الأنوار» . . . وأن يوفقنا لتحقيق الحقّ وقبول ما هو به جدير، إنّه سميع مجيب وهو على كلّ شيء قدير.

(1) سنن الدارمي 1 / 61، طبقات ابن سعد 2 / 256، تذكرة الحفّاظ 1 / 7، اُسد الغابة 3 / 386 ـ 387.
(2) هكذا رووه في كتب الحديث . . . اُنظر: الجامع الصغير 2 / 273 حرف الراء الرقم 4458.
(3) المستدرك على الصحيحين 3 / 361 كتاب معرفة الصحابة (ذكر مناقب عبداللّه بن مسعود) الرقم 5394.

Flag Counter counter widget
دهکده وب - قرية الويب - w3village.com